سامباولي خالل المباراة ضد لایر مدريد
النادي

سامباولي: "النتيجة كانت عريضة لكن لا تعكس حقيقية ما جرى والفريق كافح بشجاعة"

المدرب الأرجنتيني شدد على أنه "لو كانت لنا الفعالية التي نريدها لكنا الآن نتحدث عن نتيجة أخرى"

قام المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي متحسرا بتحليل الهزيمة الثقيلة بملعب البرنابيو لكن مشيدا بأداء فريقه وقال: "يبدو لي أن أن النتيجة كانت عريضة لأنه كانت لنا ست فرص للتسجيل، وبحثنا عن الفوز على علم بأننا نواجه فريقا هائلا وله قوة ضاربة. تمرد الفريق ضد الخصم بحثا عن مبتغاه لكن الحظ لم يحالفنا وكانت نتيجة مبالغ فيها. جاء الهدف الأول في حالة غريبة والثاني بعد ضياع كرة، كانت نكبة. وبعد تسجيلهم للهدف الثالث أصابنا الإحباط لكن دون ان نخفض أذرعتنا كما هي عادتنا كيفما كانت النتيجة، ولو كانت لنا نفس الفعالية التي نريدها لكنا الآن نتحدث عن نتيجة أخرى.

"تمرد الفريق ضد الخصم بحثا عن مبتغاه"

ورغم الهزيمة، ضمن اشبيليه بطاقة الشامبيونزليغ بعد تعادل فياريال بملعبه، "لكنني غاضب جدا لأنه بعد المجهود الذي قام به الفريق خلال 48 ساعة لنصل إلى هنا رغم كثرة الغيابات بسبب الاصابة، فإنه غير عادل أن نعود بلا شيء، لكنها هي كرة القدم، حاولنا أن نقوم بالمستحيل لكنني غير راض على النتيجة لأن الفارق لا يعكس ما حدث على أرضية الملعب وتجاوز أل70 نقطة هو الآن هدفنا الأهم.

أما فيما يتعلق بالمقارنة مع المباراة التي لعبناها بالكامب نو "أعتقد أن الفريق اليوم كان أشد تنافسية وأقرب إلى الأداء الإعتيادي لأشبيليه طوال هذا الموسم. وبغض النظر عن النتيجة، حضرنا المباراة حيث كنا نفتقد بسبب الاصابة للضهيرين وبدون لاعبي وسط الميدان وهو ما أجبر كرون ديلي على اللعب. وبالرغم من الفرق الكبير لعبنا المباراة بشجاعة . ويحزنني أن نتيجة المباراة كانت بهذا الفارق الكبير الذي لا يعكس حقيقة ما جرى على أرضية الملعب.

”.

Communication Department